الجمعة، 24 فبراير 2012

منهو مثل الكويت؟



حينما تحل ذكرى الإستقلال ترتفع هرومات الوطنية وتزيد مشاعر حب الكويت في قلوبنا ونجد أنفسنا أمام جو من المودة والمحبة والتآخي ، شعب واحد بقلب واحد ووطن كبير ، وزاد تعلقنا بيومنا الوطني بعد الغزو العراقي الغاشم وشاء الله تعالى أن يكون يوم تحرير الوطن يعقب يوم ميلاده.



الكويت رغم الشوائب التي علقت بتاريخها منذ بدايتها حتى يومنا  تبقى متميزة في محيطها العربي منذ أن كانت امارة صغيرة على ساحل الخليج العربي تعتمد على التجارة والغوص على الؤلؤ  فعندما زار الرحالة الأمريكي لوشر الكويت في ستينيات القرن التاسع عشر كتب عنها:

"وجدنا المدينة تشبه الى حد كبير مدينة مسقط, ولكن الفرق بينهما هو النظافة الملحوظة, فمدينة الكويت تظهر كمدينة عربية فائقة النظافة, وهي ميناء...أكثر سكان الكويت يمارسون مهنة التجارة او الملاحة, فهم يتاجرون مع البصرة والساحل الفارسي ومع عشائر بدو الصحراء,وجمالهم مشهورة في جميع البلاد العربية بسرعتها الفائقة وطول احتمالها وصبرها , وحميرهم هي الاخرى مشهورة وتتميز بانها ناصعة البياض.نساء الكويت مشهورات بمهارتهن في صناعة جميع الاعمال اليدوية ويعتبرن اشد نساء الخليج ملاحة "



وبعد قيام الدولة المدنية الحديثة 1961 كانت الكويت متميزة في أمور كثيرة فهي الدولة الوحيدة في العالم –حسب ما أعلم- تكفل المواطن منذ ولادته حتى وفاته بالمجان ، الكويت سبقت الخليج في كل شيء بل الكثير من القوانين والمناهج العربية والخليجية هي في الأساس من الكويت ، أعلم أنك عزيزي القاريء تقول أن ذلك كان في الماضي وأنا أؤيدك لكن كونه في الماضي لا ينفي أنه حصل.



الكويت دولة يعيش فيها السني والشيعي والحضري والبدوي في تآلف كبير حتى بعد المحاولات العديدة والكبيرة لتفتيت هذا التلاحم لم تستطع القوى الفاسدة ذلك لأن العلاقات متينة وان خرج عندنا من تطرف في رأيه وكرهه للطائفة أو الطبقة الأخرى،واتضح ذلك جلياً في تهديدات عبدالكريم قاسم للكويت حين اجتمع أهل الكويت جميعاً حول أميرهم أبو الدستور عبدالله السالم.



وفي الغزو العراقي الغاشم على كويتنا الغالية كتب شهداء الوطن بدمائهم على تراب الكويت أنهم كويتيون فاستشهد الشيعي والسني والحضري والبدوي وحتى استشهد من اخواننا البدون الكثير والذين أتمنى صدقاً ان يغلق ملفهم ونفرح بتجنيس المستحقين منهم واعطاء غير المستحقين حقوقهم الإنسانية.



الكويت ينعم شعبها بسقف عالي من الحريات التي نأمل أن يزيل أعضاء مجلس الأمة الحالي هذا السقف ويوصلنا والأسرة الحاكمة التي نحبها وتحبنا إلى مطالب الشعب ببلد متطور وحكومة شعبية وأحزاب وقانون يطبق على الجميع.



الكويت التعليم فيها مجاني ونطمح لتطويره ، الكويت الصحة فيها مجانية ونتأمل أن تكون خدماتها أفضل ، الكويت عملتها من أقوى العملات في العالم ونأمل أن يحافظ السياسيون والإقتصاديون عليها ، الكويت اعلامها الخاص جاذب ونتمنى من وزارة الإعلام القضاء على قنوات الفساد الحالية.



الكويت بشبابها ادخلوا تويتر لتعرفوا حجم عقولهم أكاد أجزم أنه لو كانت هناك احصائية للمتميزين في تويتر والأكثر وعياً لكان شباب الكويت يتصدرون القائمة ، شباب الكويت أدباء متميزون كتاب واعدون ، فيهم الشاب الاقتصادي الذي يتابعه متخصصون وفيهم الرياضي الذي يبهر الآخرين بمعلوماته وفيهم السياسي صاحب المبدأ الذي لا يتلون.



الكويت تعاني هذه الأيام بلا شك لا أحد ينكر حجم الجرح التي خلفته السنوات الماضية تحديداً وخلفته السياسات الخطأ منذ سبيعنيات القرن الماضي لكن تبقى الكويت رغم كل هذا درةً جميلة بأبنائها ورجالها ونسائها وشبابها.



الكويت لا تطلب منكم الكثير سوى أن تكونوا مواطنين صالحين أصحاب عقول راجحه لا تقودكم شهواتكم لتدميرها ولا تنقادون لأهل الأهواء وأصحاب المصالح الذين يريدون تدميرها.



الكويت لا تريد منكم تصرفات غير مسؤوله على شارع الخليج ، الكويت لا تريد تكسيراً للمرافق العامة ، الكويت لا يعجبها تجاوز القانون أيها المسؤول ، والكويت لا يعجبها عدم صلاح أبنائك أيها الأب .



الكويت تحتاج مواطنين صالحين يعرفون قدرها ويفضلون مصلحتها على مصلحتهم ، ينظرون اليها كوطن لا كبقرةٍ حلوب يشربون حليبها ولا يدركون أنها من الممكن أن تموت يوماً ، المواطنة ليست بأعلام تعلق على البيوت أو رقص في الشارع في يوم من السنة ، المواطنة أن تعطي الكويت أكثر مما تعطينا ونحافظ عليها بقدر ما نحافظ على أنفسنا وأهلنا.



كل عام وأنت الأمل،كل عام وأنت درة الخليج كل عام وأنتِ الكويت